fbpx

سحب الاعتراف اللجوء من اللاجئين في ألمانيا

0 30

سحب الاعتراف اللجوء من اللاجئين في ألمانيا

في إطار استقبال وتنظيم عمليات اللجوء التي تتم في ألمانيا نتيجة توافد العديد من اللاجئين الأوكرانيين والسوريين وغيرهم من أبناء الدول العربية ،

وكل ذلك يتم عزوه لأسباب الحرب الروسية الأوكرانية الأخيرة ، والتي أدت إلى توقف العديد من الأعمال، بالإضافة إلى الارتفاع الهائل في الأسعار،

وفقدان الكثيرين لمصادر دخلهم مما دفعهم للتفكير باللجوء في الدول الأوروبية المختلفة ،وكانت ألمانيا على رأس قائمة هذه الدول ،

وذلك لما تتميز به مساعدات وإعانات تقدمها للاجئين من خلال برامج استقبال وتدريب اللاجئين وغير ذلك من أشكال الإيواء والاستقبال الذي يتصف به مكتب شؤون اللاجئين في ألمانيا .

وأدى هذا الضغط الكبير في الأونة الأخيرة إلى إعادة دراسة الكثير من طلبات اللجوء المعلقة ،

كتلك التي زار فيها اللاجئين الحاصلين على حق اللجوء في ألمانيا بلادهم الأم ،

مما يؤكد عدم مصداقية المعلومات التي وفرها هذا اللاجئين للسلطات في ألمانيا ،

وغيرهم ممن ارتكب أي نوع من الجرائم في ألمانيا ، والذين حصلوا على إعانات أكثر مما تم التخطيط في البرامج الخاصة بهم .

ومن خلال هذا المقال سنوضح بعد الإجراءات التي تتبعها الحكومة الألمانية من أجل تحديد عدد حقيقي للاجئين لديها في إطار تحديد القدرة الاستيعابية من أجل اللاجئين الأوكرانيين الجدد .

سحب الاعتراف اللجوء من اللاجئين في ألمانيا

أهم أسباب إلغاء اللجوء :

بدايةً يجب على اللاجئ في ألمانيا وغيرها من الدول الثانية معرفة ماهي القواعد والقوانين الناظمة للجوئه ، ففي ألمانيا مثلاً :

يعتبر السفر إلى البلد الأصل بالنسبة للاجئ فيها من أهم أسباب إلغاء اللجوء لأنه غالباً ما يتم منح اللاجوء بسبب الظروف الأمنية والأوضاع المتردية في بلده الأصل ،

فإن تمكن من دخول بلاده وزيارتها فهنا لن يكون قادراً على ثبات أن الأوضاع الأمنية صعبة وأن بقاؤه مهدداً ،

فتكون الحجة لدى السلطات الألمانية بإلغاء اللجوء قوية  جداً .

ويستثنى من ذلك الحاجة للسفر لبلده في حال مرض أي من أهله أو وفاته فهذه تعتبر من الواجبات الأخلاقية ولا تستوجب إلغاء اللجوء ،

ولكن في الوقت ذاته يجب تقديم الإثباتات على ذلك وكذلك يجب أن تكون المدة قصيرة .

بالإضافة إلى زيارة البلد الأم ، يمكن أن يتسبب غيابك عن ألمانيا لمدة تزيد 6 أشهر بفقدانك لحقك في اللجوء ،

ولهذا غالباً ما يتم منع سفر اللاجئين والتزامهم الإقامة في المدينة التي لجؤوا إليها حتى الفترة التي تسمح لهم بالحصول على الإقامة المؤقتة أو تصريح بالإقامة الدائمة .

ومن الأمور الجديرة بالذكر أن ارتكاب الجرائم الخطيرة والتي تشكل تهديد للسلامة العامة في ألمانيا ،

وخاصةً على المواطنين الألمان وغيرهم تستوجب إلغاء اللجوء ،

بالإضافة إلى السعي بعمليات الترحيل مباشرة أو أخذ الإجراءات القانونية ضد المتسبب بالأذى للمجتمع الألماني .

ومن جهة أخرى يمكن أيضاً أن يقوم المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين بسحب الاعتراف اللجوء من اللاجئين في ألمانيا ،

وذلك في حال أصبحت الأوضاع في بلادهم الأم آمنة وانتهت الأسباب التي دفعتهم للجوء في ألمانيا ،

ويجدر بهم في هذه الحالة إما طلب الاستشارة القانونية من مكتب الاستشارات المختص،

أو السعي للعودة إلى بلادهم قبل أن يتم إجبارهم على الترحيل

، ومن الممكن إذا قامو برفض الإجراءات القانونية المتخذة ضدهم أن يحصلوا على منع دخول إلى ألمانيا لعدة سنوات .

أسباب أخرى لرفض طلب اللجوء (سحب الاعتراف اللجوء من اللاجئين في ألمانيا):

بالإضافة إلى ما ذكرناه سابقاً يمكن أن يتم رفض طلب اللجوء لأي متقدم في حال :

أولاً كانت المعلومات المقدمة كاذبة وغير صحيحة ، أو ثانياً في حال تم التقديم لطلب اللجوء بطريقة غير قانونية ،

وكذلك ثالثاً في حال بيّن اختبار دبلن مسؤولية دولة ثانية عن ملف اللجوء يتم إلغاء طلب اللاجئ في ألمانيا .

وأخيراً إذا قامت إحدى الدول الآمنة بقبول اللجوء لهذا اللاجئ ضمن برنامج إعادة التوطين .

ويمكنكم مراجعة اللوائح والقوانين من خلال هذا الرابط .

ومن خلال هذا العرض نكون قدمنا لكم أهم أسباب سحب الاعتراف اللجوء من اللاجئين في ألمانيا لعام 2022 .

اقرأ أيضاً : الدول الأسرع قبولاً لطلبات اللجوء 2022

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد