fbpx

تربية الأطفال في ألمانيا

0 44

تربية الأطفال في ألمانيا

تعتبر تربية الأطفال من المهام والمسؤوليات الحساسة جداً ، وخاصةً في ألمانيا ،

وذلك بسبب ما تعطيه الحكومة الألمانية من أولوية في تربية الأطفال وتنشئتهم،

وحتى تكتمل عملية التربية يجب أن تسير بجانب عملية التعليم ، وعلى الوالدين الاهتمام بالعناية الجسدية والفكرية والصحية للأطفال ،

تربية الأطفال في ألمانيا

وبالطبع يتم التعامل بشكل طبيعي مع المشاكل اليومية التي تتطور بين الاهل والأطفال وخاصة المراهقين ،

وكذلك يمكن الاستعانة بأشخاص ذوي خبرة أكثر من أجل نساعدتهم في اختيار الأسلوب الافضل لرعايتهم ،

ومساعدتهم في تجاوز الضغوط المختلفة والالتزامات المطلوبة منهم.

ومن الجدير بالذكر أن القانون المدني الألماني في مادته 163 يمنع منعاً باتاً معاقبة الطفل بأي شكل من الأشكال وخاصةً التسبب له بأذى جسدي أو لفظي وحتى نفسي ،

وفي حال تم التأكد من ممارسة أي نوع من العنف أو السب والإهانة وحتى الحبس والحجز يمكن لمكتب رعاية الشباب الأطفال التدخل لصالح الأولاد ،

ومنع إلحاق أي أذي بهذا الطفل ، وإلا فستكون العاقبة خسارة الطفل ونقل للعيش مع أسرة أخرى أو ضمن مراكز الرعاية .

مساعدة الوالدين في تربية الأطفال في ألمانيا :

يتم تخصيص العديد من النوافذ التي تسهل التواصل بين الجهات المختصة والأهل ومن أهمها الخط الساخن  Elternhotline ، والذي يقدم نصيحة واستشارة مجانية ،

بالتوازي مع ذلك يمكن الاتصال بالرقم 08007771877 ، أو التواصل عبر البريد الالكتروني بأي لغة على العنوان التالي fraguns@elternhotline.de  .

المساعدة المبكرة :

وهي من طرق تقديم المشورة والتواصل مع العائلة التي تعمل على تربية وتنشئة أطفالها ، وهي أيضاً خدمة مجانية يعنى بتقديمها مكتب رعاية الشباب .

وتبدأ هذه المساعدة من المراحل الأولى لحمل الأم ، ويحتاجها بكثرة الأمهات العازبات واللاتي يعملن ويعيشن وحدهن .

وبالتوازي مع ذلك يستطيع الأهل التواصل وتقديم طلب بالحاجة لمن يرعى الأطفال لديهم أو يساعدهم بتقيديم الدعم النفسي والجسدي .

ويتم تسجيل الطلب على هذا الموقع ، وفي حال احتاج الطفل وهو في عمر صغير إلى أي نوع من المساعدات الاتصال على الإسعافات الأولية وخاصةً في حال البكاء الغير طبيعي .

بالإضافة إلى ذلك يمكن العمل على تحقيق تواصل مع الأهل اللاجئين في ألمانيا من خلال دورات مخصصة لهم ،

وهي خاصة بالأهل الذين لديهم أطفال بين عمر 0 – 5 ويمكن طلب المساعدة عبر هذا الموقع .

وفي سياق متصل يعمل المجتمع الألماني على توفير مراكز خاصة لتقديم الاستشارة للوالدين ،

بالإضافة إلى مناقشة الشأن التربوي ، ويمكن الاعتماد على هذا الموقع للحصول على بعض النصائح .

ومن الجدير بالذكر أن البلدية تأخذ على عاتقها تنظيم اجتماعات خاصة بأوليا الامور ويمكن من خلال هذه الخطوة التواصل بين الأهالي والاستشاريين ،

وهي فرصة لجعل الأطفال يلعبون مع بعضهم البعض ، وهذه هي أهم نقاط المساعدة في تربية الأطفال في ألمانيا .

اقرأ أيضاً : التسجيل في المدراس الألمانية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد