fbpx

قانون اللجوء في ألمانيا 2022

0 68

قانون اللجوء في ألمانيا 2022

نتيجة موجات اللجوء المتزايدة إلى الاتحاد الأوروبي عامةً وألمانيا خاصةً فإنه تم تعديل بعض القوانين والقواعد المتعارف والمتعلقة بالموافقة على اللاجئين ،

وبحسب القانون الأساسي في ألمانيا في المادة 16 منه يمكن لأي شخص يثبت أنه يتعرض لأي نوع من الاضطهاد السياسي أو الملاحقة بسبب رأيه أو معتقده أو جنسه في وطنه ،

يمكن له أن يتقدم بطلب لجوء في ألمانيا وتتم دراسة أسبابه وبناءً على المعطيات تتم الموافقة على طلب اللجوء أو لا وفقاً لقرار المحكمة .

ويستند حق اللجوء في القانون الألمااني على أنه نوع من حقوق الإنسان وحماية لكرامة الإنسان ، وحمايته من الظلم الذي يتعرض له ،

ومن الناحية القانونية يعد هذا الحق هو الحق الوحيد للأجانب في ألمانيا ،

والذي يمكن طلبه بمجرد وصول الشخص المضطهد بتأشيرة إلى ألمانيا ،

ويتم اللجوء إلى مكاتب استقبال اللاجئين وهذا المكتب يعمل على توفير مكان الإقامة والطعام لطالب اللجوء .

مرسوم دبلن 3 في قانون اللجوء في ألمانيا 2022 :

وبموجب هذا المرسوم تم تحديد قانون اللجوء في ألمانيا والاتحاد الأوروبي بأن الشخص الراغب في تقديم طلب اللجوء يتوجب عليه القيام بإجراء اللجوء في إحدى بلدان الاتحاد الأوروبي ،

وبذلك تكون الدولة التي قدم فيها طلب اللجوء أول مرة هي المسؤولة عن ملفه بالشكل الكامل ،

ولأجل تأكيد العملية يتم أخذ بصمات الأصابع لمقدم طلب اللجوء في بلد التقديم ، ويتم إدخال إلى قاعدة بيانات ضخمة بمعالجات ضخمة للاحتفاظ يها ،

وبالتالي منع أي عملية ازدواج في طلب اللجوء في أكثر من بلد من بلدان الاتحاد الأوروبي ،

بالإضافة إلى ذلك يمكن أخذ القرار بترحيل اللاجئ إلى دولة ثالثة تأخذ على عاتقها إعادة قبول اللاجئ ، وتسمى الدولة الثالثة بالدولة الآمنة .

قانون اللجوء في ألمانيا 2022

جلسات الاستماع :

بعد تقديم طلب اللجوء يتم تحويل اللاجئ إلى المحكمة من أجل معرفة مدى صدق أقواله ومطابقة الظروف مع ما يمر بها بلد هذا اللاجئ ،

وتعتبر جلسات الاستماع من أهم الأمور وهي الأساس الذي تعتمد عليه سلطات اللجوء في الموافقة أو رفض منح حق اللجوء ،

ولهذا يجب الانتباه لكل ما تقوله ويمكن الاستعانة بمحامٍ وذلك لأن كل البيانات والمعلومات التي ستقولها ستسجل ويتم مطابقتها مع الأقوال التالية ،

وبعد الانتهاء من جلسات الاستماع تتخذ هيئة المكتب الفيدرالي الخاص باللاجئين القرار ما بمنحك حق اللجوء أو الرفض ،

وسيتم إرسال نسخة من القرار في البريد على عنوان السكن المخصص ،

اتفاقية دبلن واللاجئين :

في حال تم رفض منح صفة لاجئ للشخص وفقاً لقانون اللجوء في ألمانيا 2022 ، يمكن الاعتماد على اتفاقية دبلن،

والتي تمنحه الحق في البقاء في ألمانيا من دون الحصول على صفة لاجئ ، والحصول على مساعدات من الحكومة الألمانية ،

وذلك بسبب عدم القدرة على ترحيل هذا الشخص إلى بلده لعدة أسباب ونذكر منها على سبيل المثال :

عدم قدرة الشخص على إثبات جنسيته ،وعدم وجود الثبوتيات والوثائق التي توضح ذلك ،

بالإضافة إلى عدم القدرة على إيصال الشخص بسبب الحرب أو الأوضاع السيئة هناك ،

وكذلك إصابة الشخص بمرض  خطير يحيل دون إعادته إلى بلاده ، وفي حال رفض بلد الإقامة قبوله .

وفي حال ثبت أن الأوضاع آلت إلى التحسن فتتم إعادة الشخص إلى بلاده ولا مانع من ترحيله.

أما في حال تم قبول اللاجئ فيتم منحه إما حق اللجوء والإقامة في ألمانيا بناءً على ذلك ،

وذلك للأشخاص المضطهدين سياسياً أو عرقياً أو جنسياً أو دينياً ،

أو يمكن منحكه حق الحماية الثانوية والتي تمنح لمن تواجههم عقوبات بالإعدام من حكومة بلادهم أو من جماعات مسلحة ولا تستطيع دولتهم حمايتهم ،

وهناك نوع ثالث من اللجوء يمكن السماح من خلاله للاجئين بالبقاء في ألمانيا في حال كان ترحيلهم يشكل خطراً عليهم .

وفي النهاية يقدم قانون اللجوء في ألمانيا 2022 للاجئين الحماية من الاضطهاد الذي يتعرضون له في بلادهم .

اقرأ أيضاً :الإقامة المتسامحة في ألمانيا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد