fbpx

التمييز في ألمانيا وعقوبته

0 113

التمييز في ألمانيا وعقوبته

يعتبر التمييز واحد من المعملات الخالية من الإنسانية ، حيث يتم العمل على تمييز بعض الأشخاص عن بعضهم للآخر ،

وذلك سواء بشكلهم أو عرقهم أو لونهم وحتى بجنسهم ،

ولهذا السبب يعتبر القانون الألماني أن أي ممارسة لعمل غير أخلاقي أو يؤدي أي نوع من الإهانة ،

والاضطهاد النفسي للشخص المقابل .

وعلى الرغم من أن القانون الألماني من القوانين الصارمة فيما يتعلق بهذ النوع من التمميز إلا أن هذه المشاهد تتكرر بشكل مستمر في ألمانيا .

ويمكن لأي من هؤلاء الذين يقعون ضحية هذا التمييز سواؤ=ء عند تقديمهم لعمل جديد أو في المدرسة،

وحتى الجامعة ، وكذلك في النوادي والمراكز التجارية وغيرها من الأماكن .

وجاء نص القانون فيما يتعلق بالحماية من التمييز على الشكل التالي :

( يحق لكل شخص موجود في ألمانيا أن تتم حمايته من أي شكل من أشكال التمييز ،

وذلك بغض النظر عن جنسيته أو وضعه القانوني أن يحصل على الحماية الكاملة من قبل السلطات المختصة ).

التمييز في ألمانيا وعقوبته

أنواع التمييز :

يتم تصنيف التمييز بكافة أشكاله على أنه عمل مضر بالإنسان ويمكن أن يؤدي إلى حرمان أو مضايقة في العديد من المواضيع كلون البشرة أو الأصل أو اللغة الغير متقنة ،

وكذلك الأشخاص الذين يعانون مشكلات تعريف عن جنسهم أو المثليين وذوي لاحتياجات الخاصة والذي لديهم قدرات عقلية أقل من غيرهم .

وفي الحالة التي تشعر بالتعرض لأي نوع من التمييز من أي جهة كانت يمكنك طلب المشورة من المراكز الاستشارة القانونية ، لتأمين المشورة بحسب قانون المساواة في المعاملة AGG.

والذي ينص على أهمية الدفاع على النفس ضد أي حالة من حالات التمييز والحاق الضرر بالآخرين ، ومن أجل ضمان الحقوق يجب أن يتم توفر الأدلة .

ويجب تقديمها إلى هيئة المحكمة خلال شهرين من الحادثة التي تعرض فيها الشخص للتمييز ،

ويمكن اعتماد الكثير من الأدلة منها الشهود والرسائل الالكترونية والبريد الالكتروني.

وبالنسبة للتمييز في ألمانيا وعقوبته يمكن القيام بتقديم شكوى لهيئة المحكمة مباشرة ، و

إتباع الاختبار الذي من خلاله يتم التحقق من المتهم والسلوك الذي قام به .

التمييز من قبل رجال الشرطة في ألمانيا وعقوبته :

من الممكن أن يتعرض بعض الأشخاص إلى نوع من أنواع التمييز من قبل رجالات الشرطة كحالات التفتيش العشوائية بسبب الاشتباه بأحدهم ،

أو بسبب لونه أو شكله ، وكل هذه تعتبر من التعاملات العنصرية ، ويحاسب عليها القانون ، ولهذا يجب معرفة صلاحيات رجال الشركة ، والتي تتلخص في :

طلب الهوية أو البطاقة الشخصية في حال الشك بأحدهم ، وإن لم يكن لديهم دليل فلا يسمح لهم بهذا الإجراء،

بالإضافة إلى تفتيش السيارة أو طلب الأوراق دون أي سبب أو التأكد من حالات ارتفاع نسب الكحول في دم السائق ،

ومن جانب آخر يحق للشرطة إجراء الفحوصات الأساسية المرتبطة بالتعاطي لأي نوع من الكحول أو المخدرات وذلك في حال وجود تهمة موجود للشخص بناءً على مذكرة قانونية،

وكذلك لا يجوز أن يتم اصطحاب أي شخص إلى مركز الشرطة من دون سبب وإلا سيتعرض الضابط للمحاكمة .

ويجدر بالشخص الذي تعرض أن يقدم الشكوى إلى المحكمة مباشرة وخلال 3 أشهر من تاريخ الواقعة .

ويمكنك الإطلاع على المزيد فيما يتعلق بأنواع التمييز الأخرى كالتمييز اللغوي وعدم المساواة من خلال هذا الرابط وذلك للتعرف على التمييز في ألمانيا وعقوبته .

اقرأ أيضاً : اللجوء الإنساني في ألمانيا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد